الأخبار 2009

يناير 2009

السابق

نصرةً للأشقاء الفلسطينيين في قطاع غزة العيسى: تبرع سامبا واجب إنساني وهو يجسّد الترابط بين تطلعات القيـادة الحكيمة والمجتمع بكافة شرائحه

بادرت مجموعة سامبا المالية بالتبرع بمبلغ مليون ريال لصالح الحملة الشعبية لإغاثة الشعب الفلسطيني المحاصر في غزة، استجابة للنداء الذي أطلقه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، وانسجاما مع الدور الحيوي لمملكة الإنسانية في تقديم يد العون ونصرة الأشقاء الفلسطينيين المتضررين من الأحداث المأساوية التي يشهدها حالياً قطاع غزة.

وفي هذا السياق أكد الأستاذ عيسى بن محمد العيسى العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية، أن تبرع سامبا واجب إنساني في المقام الأول ويأتي ليجسد الترابط الذي يجمع بين تطلعات القيادة الحكيمة في المملكة وأفراد شعبها بكافة شرائحه، منطلقين في ذلك من قيمنا الإسلامية والإنسانية الأصيلة، والتزامنا الثابت بدعم المبادرات الإنسانية والخيرية التي كانت المملكة مصدر انبثاقها على الدوام، معربا عن عظيم التقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين لإطلاقه هذه المبادرة الخيرة، ولصاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية لإشرافه المباشر وحرصه على إنجاح الحملة وتحقيق أهدافها.

أكد العيسى أن مجموعة سامبا المالية ستواصل دورها الريادي في خدمة المجتمع وقضاياه الإنسانية وستساهم في كافة النواحي التي من شأنها أن توفر الدعم والمساندة اللازمين للأعمال الخيرية والمشاريع التنموية، فقد كان سامبا سباقاً في دعم ونصرة الشعوب الإسلامية المتضررة من الكوارث الطبيعية والحروب، فقد سبق لسامبا أن قدم مساعدات مالية للشعب الباكستاني جراء الزلازل التي ضربت بلادهم، كما قدم دعماً مالياً لمواجهة تبعات إعصار تسونامي الذي ضرب العديد من البلدان الآسيوية وأصابها بالدمار والخراب، وكذلك مساعداته للأشقاء في لبنان إبان الاعتداءات الإسرائلية عليه عام 2006م.