الأخبار 2006

نوفمبر 2006

السابق

سامبا سيستحوذ على 68% من بنك كريسنت التجاري الباكستاني بضخ 100 مليون دولار كزيادة في رأسمال البنك

صرح الأستاذ عيسى بن محمد العيسى عضو مجلس الإدارة المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية بأن سامبا سيستحوذ على 68% من بنك كريسنت التجاري المحدود في الباكستان عن طريق إصدار اسهم جديدة عددها 600 مليون سهم من البنك المذكور وبقيمة 6 مليارات روبية باكستانية (100 مليون دولار أمريكي) بقيمة اسمية 10 روبيات للسهم وذلك على شكل زيادة رأسمال البنك.علما بأن عملية الاستحواذ تقتضي الحصول على موافقات الجهات المختصة في كل من المملكة العربية السعودية وجمهورية الباكستان الإسلامي وتنفيذ شروط واحكام العرض المقدم من قبل سامبا واستكمال الإجراءات النهائية والقانونية ذات الصلة.

وعقب اكتمال الإجراءات الرسمية المتعلقة بالاستحواذ، سيتم إعادة تشكيل مجلس إدارة بنك كريسنت بما يعكس استحواذ سامبا على ما نسبته 68% من هيكل الملكية الجديد للبنك وبما يتواكب مع متطلبات الجهات التنظيمية في كلا الدولتين.

وقد اعتمد مجلس إدارة البنك المذكور عرض سامبا عقب منافسة مع العديد من رواد الصناعة المصرفية من بنوك أجنبية وباكستانية وخليجية.

يذكر أن بنك كريسنت الباكستاني قد تأسس في عام 1992، ويتمتع بقاعدة متنوعة من العملاء، وله 18 فرعا منتشرة في خمس مدن رئيسية في الباكستان منها إسلام أباد وكراتشي ولاهور. ويتمتع البنك بفريق إداري مؤهل وذي خبرات واسعة.

يذكر أن سامبا هو ثاني أكبر البنوك في الشرق الأوسط وتناهز رساميله السوقية 22 مليار دولار وحقوق المساهمين 3.9 مليار دولار. وقد حصل سامبا على أعلى تصنيف ائتماني من قبل كل من وكالة ستاندر آند بورز ووكالة فيتش ووكالة كابيتال انتلجنس.وقد نال سامبا العديد من الجوائز العالمية من مختصين في القطاعات المالية ومنها جائزة افضل بنك في الشرق الأوسط للعام 2006 من اميرجينغ ماركتس.

وبموجب هذه الصفقة، سيحمل بنك كريسنت اسم سامبا وسيستفيد من خبرات سامبا الموجهة نحو الشركات والأفراد وخدمات الخزينة والاستثمار. وسيتم توسيع فروع البنك الحالية إلى حد كبير لتشمل جميع اهتمامات العملاء.

وأكد العيسى بأن قرار سامبا بالاستثمار في جمهورية الباكستان يعكس الأداء الاقتصادي في الدولة والسياسات المشجعة على الاستثمار التي تنتهجها الحكومة الباكستانية والتي خلقت بيئة استثمارية بناءة في القطاع المصرفي مما يدر عوائد مجزية للمستثمرين، ويعود بالتالي بالمنفعة على سامبا ومستثمريه.