الأخبار 2018

مايو 2018

السابق

نمو الأرباح الصافية بنسبة 6%

سامبا يحقق أرباحاً صافية تفوق 1.3 مليار ريال للربع الأول تفوق توقعات المحللين

أعلن سعادة الأستاذ عيسى بن محمد العيسى رئيس مجلس إدارة مجموعة سامبا المالية النتائج المالية للمجموعة للربع الأول من العام الحالي 2018م، والتي حققت خلالها المجموعة أرباحاً صافية بلغت أكثر من 1.3 مليار ريال، بزيادة قدرها 6% عن أرباح الربع المماثل من العام الماضي 2017م ولتفوق توقعات المحللين.

وكشف العيسى أن سامبا واصل خلال الربع الأول من العام الحالي أدائه الإيجابي المعهود، وتمكّن من المضي بتنمية عوائده المتأتية من مختلف قطاعات الأعمال والعمليات المصرفية والاستثمارية والمالية، وزيادة إيراداته بما ينسجم مع سياساته الرامية لتعظيم حقوق المساهمين وتنويع قاعدة الدخل، حيث جاءت هذه النتائج بفضل الزيادة المحققة من دخل العمولات الخاصة التي ارتفعت بنسبة 5.5% مقارنة بالربع الأول من العام السابق 2017م، إلى جانب ما حققه البنك من زيادة في دخل المتاجرة بنسبة54%، وكذلك الاستثمارات المدرجة بقيمتها العادلة التي نمت بنسبة 21.4%.

وأكد العيسى أن المجموعة استمرت مع مطلع العام الحالي بجهودها لتعزيز مركزها المالي بما انعكس على تنمية موجودات البنك التي بلغت مع نهاية الربع الأول 229 مليار ريال، ودعم حجم استثماراتها التي وصلت بنهاية الربع إلى 61 مليار ريال مقارنة مع 54 مليار ريال عن الفترة ذاتها من العام الماضي، بنمو نسبته 12.4%، فيما ارتفع إجمالي حقوق المساهمين في نهاية الفترة ليبلغ 43.5 مليار ريال.

وأعرب العيسى عن اعتزازه بالسمعة المرموقة التي اكتسبها سامبا على الصعيد المحلي والإقليمي والعالمي، والتي يسعى للحفاظ عليها بصفة مستمرة، وتعكسها جوائز التقدير وشهادات التصنيف المتقدمة التي يواصل حصادها من قبل بيوت الخبرة العالمية رغم التحديات والتقلبات التي تمر بها الأسواق العالمية، مشيراً إلى احتفاظ سامبا بجائزة أفضل بنك في المملكة العربية السعودية للسنة الثالثة عشر من قبل مجلة "جلوبال فاينانس"، وجائزة أفضل بنك في تقديم خدمات الصرف الأجنبي للسنة العاشرة بالإضافة على حصوله على جائزة أفضل بنك للمدفوعات والتحصيلات في العالم للسنة الأولى والسنة الرابعة على مستوى الشرق الأوسط.

ووجه رئيس مجلس إدارة مجموعة سامبا المالية شكره وتقديره لعملاء البنك على ثقتهم وولائهم المستمر للمجموعة، ولكافة العاملين لدى سامبا لتفانيهم وإخلاصهم، ما أسهم في تحقيق هذه النتائج الإيجابية، ودعم مسيرة البنك.